دخل الناشط الحقوقي أسامة بنمسعود، في إضراب عن الطعام مند صباح يوم الإثنين 27 يوليوز، أمام مقر باشوية القصر الكبير تضامنا مع الزميل الصحفي علي المرابط، المضرب عن الطعام لأكثر من 30 يوما بقصر الأمم بجنيف السوسرية.

وقال بنمسعود، المعتقل السياسي سابقا، في تصريح لـ" بديل": "إنه اختار هذا الشكل التضامني من أجل إثارة انتباه الرأي المحلي والوطني لقضية المرابط، وكذا لإيمانه بعدالة مطالب هذا الأخير".

وأضاف بنمسعود، نائب الكاتب المحلي لحزب "الاشتراكي الموحد" بالقصر الكبير، في ذات التصريح "أن هذه الخطوة هي مبادرة أولية في أفق تدارس مجموعة من الخطوات التي يمكن اتخاذها في القريب العاجل للتعبير عن التضامن المبدئي واللامشروط مع الزميل المرابط".

وكان الزميل الصحفي علي المرابط، قد رفض يوم الإثنين 27 يوليو، أن يتم نقله للمستشفى من أجل تلقي العلاجات اللازمة الناتجة عن الأضرار الصحية، جراء إضرابه عن الطعام لليوم الثالث والثلاثين.

بنمسعود

بنمسعود1