نقل بنعبد الله الشافعي، رئيس فرع "جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان" بالعيون، لموقع "بديل" عن مصدر أمني قوله بأن شرطيا مطرودا من العمل "أسقط" بعض أسنان مسؤول أمني كبير في قلعة السراغنة، يوم السبت 19 شتنبر، بعد أن أشبعه "ركلا وضربا" وهو في حالة سكر طافح، قبل أن يجري اعتقاله لاحقا.

وحسب ما نقله للموقع بنعبد الله الشافعي فإن هذا الاعتداء كان بسبب حسابات سابقة حيث يتهم الشرطي المطرود المسؤول الأمني الكبير بالوقوف وراء طرده من العمل مما سبب له أزمة اقتصادية وإجتماعية خانقة.

يشار إلى أن المسؤول الأمني الكبير عرضة لشكايات العديد من رجال الشرطة.