بديل ـ الرباط

قرر "فيدرالية الرابطة الديموقراطية لحقوق الإنسان"، رفع دعوى قضائية ضد "الداعية" إلياس الخريسي، المعروف بـ"الشيخ سار"، على خلفية الفيديو الذي نشره، تظهر فيه لقطات صور فيها مؤخرات مواطنات مغربيات في الشارع العام.

و أكدت الفيديرالية في بيان لها، أنها "عازمة على رفع دعوى قضائية ضد المدعو الشيخ سار كمساهمة منها في السعي نحو مسائلة منتهكي حقوق المرأة ومهيني كرامتها".

وطالبت الفيديرالية، من الحكومة المغربية باتخاذ العبرة وإنهاء التلكؤ فيما يتعلق بسن قانون إطار لمناهضة العنف ضد النساء واعتماد خطة وطنية للتصدي لكل اشكاله.

كما عبرت الهيئة، عن إدانتها الشديدة لمضامين الفيديو الذي اعتبرته مسا "بكرامة النساء وبحرياتهن الشخصية"، و التي تأتي على بعد أيام قليلة من انطلاق الحملة الدولية والدعوة إلى حملات وطنية تحت شعار أممي لهذه السنة « اتحدوا لإنهاء العنف ضد المرأة » بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد النساء.

يذكر أن الفيديو الذي نشره "الشيخ سار" خلف استياء عارما على الصفحات الإجتماعية، بعد تصويره لمؤخرات نساء و فتيات مغربيات، بدعوى أنهن يتحرشن بالرجال.