بديل ـ ياسر أروين

في خطوة مثيرة، قررت"الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان" جر أنس الصفريوي مالك شركة الضحى إلى القضاء برفعها شكاية ضده أمام الوكيل العام لدى استئنافية القنيطرة، بعد اتهامه بمجموعة من "الخروقات الخطيرة".

وفي تصريح لرئيس الجمعية الحقوقية ادريس السدراوي خص به موقع "بديل"، قال الأخير إن المكتب التنفيذي للرابطة بصدد عقد اجتماع طارئ يوم الأحد المقبل 2 نونبر من أجل تدارس مساطر رفع شكايات متعددة ضد الصفريوي.

وأضاف المتحدث أن الآلاف من المواطنين المغاربة بإقامة الضحى (الكولف) بالقنيطرة حياتهم بين كفي عفريت، نتيجة الخروقات المتعددة في التجزئة بدءً من التفويت مرورا بالتحفيظ وانتهاء بعملية البيع.

من جهة أخرى، قال السدراوي إن الرابطة تحمل الدولة المغربية مسؤولية أرواح الساكنة، وتطالب برفع الحصانة عن ذوي الجاه والنفوذ، وستدخل (الرابطة) في مسلسل احتجاجي تصعيدي ضد شركة الضحى، ابتداء بوقفة احتجاجية يوم الأحد 9 نونبر أمام مكتب البيع بالقصبة.