أجهش عدد من الحقوقيين، أبرزهم محمد طارق السباعي وزهير أصدور ، والإعلاميين أبرزهم فاطمة التواتي، بالبكاء وهم يتابعون شريط فيديو قصير يوثق للحظة احتراق إطارين قبل وفاة أحدهما، وذلك خلال ندوة تنظم في هذه الأثناء بمقر الاتحاد المغربي للشغل في الرباط حول موضوع البطالة.

وأظهر الشريط صورا لحالة من رجال الأمن وهم في وضع "همجي" يركلون ويضربون الأطر قبل أن يظهر الشريط جروحا غائرة على مستوى العديد من رؤوس المعطلين.

وعمت أحزان مؤلمة قاعة الندوة قبل أن يظهر رئيس الحكومة متحدثا عن البطالة وهو يستشهد بأحاديث نبوية، فعلق أحد الحاضرين " والله بحال هاذ المشاهد حتا تخليك تخلى تقول أنا ماشي مسلم".

الهيني