علم "بديل" من مصدر موثوق، من داخل "اللجنة التنفيذية" لحزب "الاستقلال"، أن 20 عضوا من أصل 26 من أعضاء اللجنة المذكورة طالبوا الأمين العام للحزب، حميد شباط، بالاستقالة من مهامه كما سبق وأن وعد سابقا.


وحسب ما كشف عنه المصدر، فإن "الأعضاء العشرين لذات اللجنة التنفيذية، قد وقعوا خلال هذا الأسبوع، على عريضة طالبوا من خلالها شباط بالإلتزام بالوعد الذي قطعه على نفس والذي يقضي بالاستقالة من الأمانة العامة للحزب إذا لم يحتل الرتبة الأولى في الانتخابات".

وأكد متحدث "بديل"، "أن الأعضاء الذين لم يوقعوا على هذه العريضة، وظلوا إلى جانب شباط، هم الحسن فلاح، منية غلام ،كنزة الغالي، عبد الله البقالي، رحال المكاوي، عبد القادر الكيحل، وعادل بن حمزة، مشيرا نفس المصدر إلى أن العريضة المذكورة لازالت مفتوحة.

وفي ذات السياق، كان الفريق البرلماني لحزب "الميزان" قد رفض الإستجابة لطلب شباط، القاضي بإصدار بيان تضامني معه ضد ما قال إنه تضييق تعرض له من طرف وزارة الداخلية ، على غرار ما قامت به شبيبة الحزب ومنظمته النسائية.