بديل ـ تارودانت

في خُطوة ناذرا ما تُقدم عليها الإدارة المركزية الترابية، أقدم وزير الداخلية محمد حصاد على "إعفاء" قائد جماعة "أحمر لكلالسة" التابعة لإقليم تارودانت، تفاعلا مع احتجاجات صاخبة نظمتها الساكنة، طالبت خلالها بإقالته من منصبه.

وعبر عضو من "الهيئة المغربية لحقوق الإنسان" عن ترحيبه بقرار حصاد، مؤكدا أن الساكنة كلها فرحة بـ"إعفاء" القائد وخليفته.

وكانت الهيئة قد وجهت شكاية  لحصاد تتهم فيها القائد بـ"اقتحام" بيوت المواطنين، علاوة على اتهامات اخرى خطيرة في حقه، بعد أن نظمت الساكنة احتجاجات أمام مقر القيادة، بعد اعتقال الدرك لمواطنين، بسبب القائد، حين كان الأخير يقوم رفقة أعوانه بدورية لمراقبة أشغال البناء في منطقة نفوذه.