قال وزير الداخلية المغربي، محمد حصاد، "إن عقلية المقدمية والشيوخ ليست مثل عقلية الموظفين، إذ ليس لهم ساعات محددة للعمل، فهم يشتغلون 24 على 24 ساعة، ويجب عليهم أن يظلوا على الشكل الذي هم عليه".

وأضاف حصاد، خلال جوابه على سؤال بمجلس المستشارين، يوم الثلاثاء 15 نونبر، "أن هذه الفئة لها دور أساسي في كل المراحل التي مر منها المغرب، وخاصة هذه المرحلة، وأن هناك عدد من الدول حاولت استنساخ تجربة المغرب في هذا المجال ولم تستطع، لأن هذه المهمة ليست وظيفة عمومية ولا غير عمومية، فهي نظام خاص بالمغرب".

وأردف حصاد في معرض جوابه في ذات الجلسة، مخاطبا النواب البرلمانيين: " الله يخليكم الشيوخ والمقدمية ديالنا كنتفاهموا معهم مزيان، خلوينا بينا وبينهم، ونحن نحاول تحسين وضعيتهم بشكل تدريجي، فمثلا بين السنة الماضية وهذه السنة تمت إضافة 500 درهم لأجرهم كما أنهم يستفيدون من التغطية الصحية الشاملة، ومن يتجاوز 60 عام منهم يتم الاحتفاظ به، نظرا للدور الذي يقومون به، وهذه الفئة درنها فوق راسنا وعينينا".