بديل- عن الشروق بتصرف

قال حسني مبارك الرئيس المصري السابق، خلال الزيارة التي قام بها له ا الفنان حسن يوسف، أنه متفائل بمصر وبعودتها لدورها المعهود، وسيشارك في الانتخابات ويصوت للمشير عبد الفتاح السيسي.

 وصرح حسن يوسف من خلال مداخلة هاتفية أجراها لبرنامج «العاشرة مساء» الذي يعرض على فضائية «دريم2» يوم الأربعاء 7 مايو، إن زيارته كانت لأسباب «أخلاقية» وليست «سياسية»، مضيفاً: «الزيارة استمرت 3 ساعات ونصف، وحسيت إني في لقاء عائلي، كأني بزور أخويا، وكنت فرحان جدا وانا معاه»، على حد تعبيره.

وأضاف «يوسف»، أنه مدين للرئيس الأسبق بـ30 عاماً من الأمن والأمان، والنهوض السياحي، والاستقرار العام.

وأشار إلى أنه حرص أن تكون الزيارة نابعة من القلب، وليست من أجل الفضول لمعرفة تفاصيل التنحي وثورة «25 يناير»، قائلاً: «سألت مبارك عن عدم سفره لأي دولة عربية بعد التنحي، وهو قالي: أنا مش ههرب لأني غير مدان»، وفقاً لقوله.

وأوضح أن «مبارك» تلقى معلومات من نائبه الراحل، عمر سليمان، عن تمكن الإخوان المسلمين من الدولة، وانتشار الأسلحة معهم، مما يهدد أمن المتظاهرين السلميين، لذلك كلّف «مبارك» نائبه بإلقاء بيان التنحي خلال نصف ساعة على الأكثر، حتى لا تراق قطرة دم واحدة أثناء فترة حكمه.