قالت جماعة حزب الله الشيعية اللبنانية، إن قرار دول الخليج اعتبار الحزب منظمة إرهابية "قرار طائش عدواني مُدان".

واتخذ مجلس التعاون الخليجي هذه الخطوة يوم الأربعاء فاتحا الطريق أمام إمكانية فرض مزيد من العقوبات ضد حزب الله الذي يمارس نفوذا سياسيا واسعا في لبنان ويقاتل في سوريا إلى جانب الرئيس بشار الأسد.

وقالت كتلة الحزب في البرلمان إنها تحمل السعودية مسؤولية هذا القرار الذي اتخذه مجلس التعاون.

وقال حزب الله في بيان عقب اجتماع أسبوعي لكتلته البرلمانية "القرار الصادر عن مجلس التعاون الخليجي الذي يصنف حزب الله منظمة إرهابية هو قرار طائش عدواني مُدان.. يتحمل النظام السعودي مسؤولية صدوره وتبعاته."

واتهمت إيران وهي القوة الشيعية الأساسية في المنطقة دول الخليج العربي بتعريض استقرار لبنان للخطر بإدراج حزب الله المدعوم من إيران في القائمة السوداء.

ودخلت العلاقات بين السعودية ولبنان في أزمة منذ إعلان الرياض تجميد مساعدات للجيش اللبناني بقيمة ثلاثة مليارات دولار ردا على عدم إدانة حكومة لبنان للهجمات على البعثتين الدبلوماسيتين السعوديتين في إيران.