بديل ــ الرباط

نددت الكتابة الوطنية، لحزب " الطليعة الديمقراطي الاشتراكي"، بما أسمتها محاولة الإعتداء السافرة التي تعرض لها الكاتب العام للحزب عبد الرحمن بن عمرو، يوم 25 مارس الجاري.

وفي بيان لها، كشفت الكاتبة العامة للحزب، أن عبد الرحمن بن عمرو، تعرض لاعتداء متمثل في اختطاف حقيبته من طرف عنصر مشبوه بشارع أبي شعيب الدكالي والهروب بها لاستدراجه بعيدا لمكان خال.

وحمل الحزب كافة المسؤولية، للدولة المغربية في حياة وسلامة كاتبه العام البدنية، مؤكدا في نفس الوقت أن "أي شكل من أشكال الإرهاب المادي أو المعنوي لن يثني مناضليه ومناضلاته قيادة وقواعد عن أداء رسالتهم النضالية".

هذا، وقررت الكتابة الوطنية التقدم بشكاية في الحادثة تطالب فيها وزارة العدل والداخلية بفتح تحقيق سريع ونزيه في ملابسات محاولة الاعتداء.