اندلع حريق مهول، ظهر اليوم الاثنين(11أبريل)، بمحطة للوقود بمدينة كلميم، وبالتحديد في تقاطع شارع محمد السادس مع شارع أكادير.

وبحسب مصادر محلية، فإن حالة من الهلع عمت بين ساكنة شارع محمد السادس نتيجة خطورة الحريق الذي نشب في محطة للوقود، ما جعلهم يسارعون إلى إبلاغ المصالح الأمنية، التي حلت بعين المكان مرفوقة برجال الوقاية المدنية.

مصادر أخرى زعمت أن الحريق اشتعل في محطة وقود غير مرخصة بكلميم، وكانت تابعة لشركة سوميبي، وتم توقيف الترخيص من شركة سوميبي في أواخر التسعينيات والمحطة تعود لأحد "المفسدين" الكبار بمدينة كلميم، بحسب وصف نفس المصادر.

وتساءلت ذات المصادر عن سر تواجد الوقود في هذه المحطة؟ مضيفة "الغريب أن هذه المحطة تقابل مركز الشرطة؟ فلماذا لا تمنع الشرطة بيع الوقود المهرب من هناك؟ مجرد سؤال؟ المهربون يتلاعبون بأرواح الأبرياء". ولم يتسن للموقع التأكد من صحة هذه المعطيات لدى جهات رسمية.

وأشارت المصادر إلى أن رجال الوقاية المدنية تمكنوا من إخماد النيران بسرعة قبل أن تنتشر في المكان، موضحة بأن النيران تسببت في خسائر مادية جسمية.