خرج العشرات من تلاميذ المدارس بالحسيمة ونواحيها، صباح اليوم الاثنين، في مسيرات احتجاجية منددة برحيل، محسن فكري، الذي وافته المنية يوم الجمعة الماضي، داخل آلة لضغط الأزبال بالشاحنة المخصصة لذلك.

وبحسب ما أكدت مصادر مطلعة، فإن الدراسة شلت في جل المؤسسات التعليمية بالمدينة، وقاطع التلاميذ الدروس وتوجهوا في مسيرات تضامنة مع الفقيد، تطالب باجلاء الحقيقة وانزال العقوبة على المتورطين.

وكانت العديد من المدن المغربية، قد شهدت مساء أمس الأحد، مسيرات حاشدة تضامنية مع الفقيد، محسن فكري، حيث مرت في جو حضاري، عبر من خلالها المحتجون عن حزنهم وغضبهم الكبيرين من الطريقة البشعة التي توفي بها بائع السمك بالحسيمة.