بديل- الرباط

انتقد عبد العالي حامي الدين، عضو الأمانة العامة لحزب "العدالة والتنمية" القادة السياسيين الحاليين، وقال مساء السبت 17 ماي، بالمكتبة الوطنية، بالرباط خلال ندوة فكرية، خصصت لقراءة المشروع الفكري لزعيم حزب "الاستقلال" علال الفاسي: ما أحوجنا لقادة مثل علال الفاسي، لا قادة الخداع والمكر والدسائس واللعب بالكلمات".

وأوضح حامي الدين أن الأطروحة السياسية لعلال الفاسي انبنت على مرتكزين الاول حق الامة في اختيار من يحكمها، وحق الامة في مراقبة من يحكمها".

واستحضر حامي الدين عددا من مزايا علال الفاسي، مشيدا بجرأته في قول الحق حتى وإن خالفه الجميع رأيه، وقال نفس المتحدث إن علال الفاسي كان يقول: لا في لحظة ينتظر فيه الجميع ان يقول نعم، وكان يقول نعم في لحظة كان الجميع ينتظره فيها أن يقول لا".

يشار إلى أن الندوة حضرها زعماء من قبيل امحمد بوستة الأمين العام السابق لحزب "الاستقلال" ومحمد بنسعيد آيت يدر، أحد زعماء جيش التحرير، ومحمد اليازغي، الكاتب السابق لحزب "الاتحاد الاشتراكي"، وامحمد خليفة احد الزعماء التاريخيين لحزب "الاستقلال".