يواجه المدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية، ربيع لخليع، غضبة كبيرة من الدولة بسبب تعطل الموقع الإلكتروني للمكتب الوطني للسكك الحديدية عشية إعطاء الانطلاقة لقطار المناخ من طرف الأمير مولاي رشيد.

وبحسب ما ذكرته يومية "المساء" في عددها لنهاية الأسبوع الجاري، فإن لخليع واجه غضبة عنيفة من طرف جهات عليا في الدولة، مساء يوم الخميس 20 أكتوبر الجاري، بعدما تعذر على مستعملي الهواتف النقالة فتح الموقع الإلكتروني للمكتب قبل أيام فقط من انطلاق مؤتمر المناخ بمدينة مراكش.

وتضيف ذات اليومية أن " لخليع وجد نفسه في موقف محرج وهو يتلقى استفسارا من جهات عليا في الدولة حول أسباب تعطل الموقع الإلكتروني www.oncf.ma، بينما كان من المفترض أن يكون في واجهة المواقع التي تغطي افتتاح الأمير مولاي رشيد لقطار المناخ بمحطة الرباط أكدال، مساء أمس الخميس، بل إنه، تردف المصادر نفسها، يشكل واحدا من المكونات الأساسية لإنجاح قمة المناخ المقبلة التي ستحتضنها مراكش".

وتقول "المساء" استنادا إلى مصادرها " إن لخليع سارع إلى استنفار طاقمه المعلوماتي من أجل إصلاح العطب الذي أصاب الموقع الإلكتروني، لكنه لم يتمكن من ذلك حتى ساعات متأخرة من الليل، بينما بقيت خدمة البحث عن مواعيد القطارات عبر الرسائل النصية معطلة طوال اليوم، ولم يستطع المكتب أن يعالجها".