تنظم جمعية ثفسوين للمسرح الأمازيغي بالحسيمة بشراكة مع المعهد الملكي للثقافة الامازيغية، المجلس الإقليمي للحسيمة، وزارة الثقافة، المجلس الوطني لحقوق الإنسان (CNDH)،مجلس الجالية المغربية المقيمة بالخارج (CCME)، وكالة تنمية أقاليم الشمال (APDN)و مؤسسة صندوق الإيداع و التدبير (CDG)، الدورة السابعة لمهرجان النكور للمسرح إبتداء من الثلاثاء 29 شتنبر الجاري وإلى غاية السبت 03 أكتوبر المقبل تحت شعار"الحسيمة عاصمة الثقافات المتوسطية".

وتشارك في هاته الدورة التي تحتضن جائزة الثقافة الأمازيغية صنف المسرح ، التي يمنحها المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية ، مجموعة من الفرق المسرحية الوطنية في المسابقة الرسمية : الناظور، أزغنغان، الحسيمة و أكادير، بالإضافة إلى فرق أخرى بعروض شرفية من مراكش و تيزي وزو ( الجزائر) ومدن أخرى.

هذا وستعرف فقرات المهرجان تنظيم يوم دراسي متوسطي حول موضوع: "المسرح الأمازيغي، التجارب والرهانات" بمشاركة خبراء في المسرح من داخل المغرب ومن خارجه.

كما ستعرف يوميات المهرجان ورشات تكوينية حول السينوغرافيا وإعداد الممثل من تأطير وجوه مسرحية كبيرة بالمغرب، وعروض لمسرح الشارع بكل من بني بوعياش تارڭيست و إمزورن بالإضافة إلى تنظيم صبحيات للأطفال بعدد من المدارس القروية بالإقليم بكل من جماعات إزمورن –تماسينت –تازوراخت –بني حذيفة والرواضي.. مع لقاءات مفتوحة مع عدد من الفنانين بعدد من المؤسسات التعليمية بالإقليم .

وتكرم الدورة السابعة هاته السنة ثلاثة وجوه مسرحية وأكاديمية دوليا ووطنيا ومحليا، تقديرا لمساهماتهم الغزيرة في المسرح الأمازيغي.

يشار إلى أن تنظيم هذه الدورة، و على غرار الدورات السابقة تتم بدعم من ولاية الحسيمة تازة تاونات كرسيف و اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير و المجلس البلدي للحسيمة.