بديل ــ رويترز

قال مقاتلون والمرصد السوري لحقوق الإنسان يوم السبت إن جماعات إسلامية من بينها جبهة النصرة جناح تنظيم القاعدة في سوريا سيطرت على مدينة إدلب للمرة الأولى منذ بدء الصراع.

وبالسيطرة على إدلب التي تقع في محافظة تحمل نفس الاسم بات الإسلاميون المتشددون يسيطرون الآن على محافظة ثانية بعد الرقة معقل تنظيم الدولة الإسلامية الذي تستهدفه ضربات جوية بقيادة الولايات المتحدة.

وشكلت جماعات إسلامية سنية تحالفا يشمل جبهة النصرة وحركة أحرار الشام المتشددة وجماعة جند الأقصى لكن هذا التحالف لا يضم تنظيم الدولة الإسلامية وهو منافس رئيسي لهذه الجماعات.