أكد مصدر إعلامي أن أول طائرة تحمل وفدا مغربيا مشكلا من الأمناء العامين لأحزاب سياسية  ستنطلق إلى السويد يوم الأحد 4 أكتوبر الحالي.

وحسب ما ذكرته "كود"، فإن وفد الأمناء العامين للأحزاب المغربية الذي سينتقل إلى السويد على خلفية إبداء برلمان هذا البلد استعداده الاعتراف بما بـ"البوليساريو"، سينتقل عبر ثلاثة وفود.

وأضاف ذات المصدر أن الوفد الأول والذي سيحل بالسويد يوم الأحد 4 أكتوبر الجاري، سيضم "كلا من إدريس لشكر الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي رفقة نبيل بنعبد الله الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية ونبيلة منيب الأمينة العام للحزب الاشتراكي الموحد وممثلة فيدرالية اليسار".

وحسب "كود" دائما فإن الوفد الثاني ينتظر أن يرحل إلى السويد يوم الثلاثاء ومن المنتظر أن تقل الطائرة كلا من صلاح الدين مزوار وزير الخارجية والأمين العام للتجمع الوطني للاحرار ومصطفى الباكوري الأمين العام لحزب الاصالة والمعاصرة".

أما بخصوص الوفد الثالث الذي سيضم حزب "العدالة والتنمية" الذي سيترأسه وزير الخارجية السابق سعد الدين العثماني وغريمه السياسي حزب "الاستقلال" الذي يرجح أن يترأسه حميد شباط فإن "الغموض لا زال يسود تاريخ إقلاعه".