بديل ــ الرباط

كشف تقرير خاص أن ممتلكات الوزراء وضعت على مكتب إدريس جطو، رئيس المجلس الأعلى للحسابات، بطلب من جهات عليا، إذ وضعت كشوفات بثرواتهم وعقاراتهم، إضافة إلى الحسابات البنكية خارج المغرب بالنسبة إلى مسؤولين معينين.

وأكدت يومية "المساء" في عددها الصادر يوم الأربعاء 3 مارس، أن التحقيقات الجارية ضمت المشاركين ضمن التركيبة الحكومية الحالية، إذ صرح أكبر عدد من الوزراء بما راكموه من ثروات أثناء مزاولتهم لمهامهم الوزارية.

وحسب مصادر الجريدة، فإن الكشف عن ثروات عدد من الوزراء جاء بعد طلب رسمي بعملية للتصريح بالممتلكات بعد تعيينهم بأكثر من 3 سنوات.