بديل ــ الرباط

أكد عبد الرحمان الهذيلي، المنسق العام للمنتدى الاجتماعي العالمي المنعقد بتونس، أن لجنة تنظيم المنتدى، قررت مقاضاة مجموعة من الجزائريين المشاركين في المنتدى على خلفية اعتدائهم يوم الخميس الماضي،على مجموعة من المشاركين المغاربة.

وأضاف الهذيلي خلال ندوة صحفية عقدها عشية الجمعة 27 مارس، ''أن الجزائريين اعتدوا على المغاربة في خيمتهم، وتسببوا في أعمال شغب خلال التجمع النسائي الذى جرى يوم الثلاثاء الماضي، وتهجموا على اجتماع لجمعيات تنموية مغربية محاولين تعطيله مما اضطر قوات الأمن للتدخل واخراجهم بطريقة سلمية من الكلية، التي تحتضن المنتدى''.

وأكد الهذيلي ''أن لجنة تنظيم المنتدى، راسلت الحكومة التونسية لإعلامها بهذه الحادثة ووجه رسالة احتجاج إلى السفير الجزائري في تونس، مبينا انه تم تقديم أشرطة فيديو للقضاء وللأمن التونسي، توثق الاعتداء الذي تعرض له مشاركون من المغرب''.

وأضاف المتحدث ذاته أن المشاركين الجزائريين تعمدوا منذ اللحظات الأولى لانطلاق المنتدى "التشويش على بعض الأنشطة ومنها بالخصوص التابعة لمنظمات مغربية رغم عدم تطرقها إلى مواضيع سياسية وذات خلفية ايديولوجية".

وفي سياق متصل أكد محي الدين شربيب، عضو لجنة تنظيم المنتدى الاجتماعي العالمي، "أنه تم الاعتداء يوم الخميس على مشاركين من المغرب داخل خيمتهم التنشيطية بالعنف المادي واللفظي الذي طال أيضا مسؤولين بالمنتدى الاجتماعي المغاربي، ومن بينهم عبد الرحمان الهذيلي الذي تم تهديده بسلاح أبيض، من قبل مشاركين من الجزائر".