أوقفت مصالح الأمن بمطار محمد الخامس الدولي، صباح اليوم الأحد، أجنبيين، أحدهما من جنسية نيجيرية، فيما الأخرى تحمل الجنسية البوليفية، متلبسين بمحاولة تهريب مامجموعه ثمانية كيلوغرامات، و130 غراما من مخدر الكوكايين.

وأفاد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أنه جرى توقيف المشتبه فيهما، اللذين وصلا في اليوم نفسه على متن رحلة جوية قادمة من ساوباولو في انتظار المغادرة صوب عاصمة غينيا بيساو، بعد أن تم ضبط كيلوغرامين و195 غراما من مخدر الكوكايين مخبأة بإحكام في حقيبة تخص المواطنة البوليفية، فيما مكنت عملية التفتيش التي أخضعت لها قطع غيار ميكانيكية تخص المواطن النيجيري من حجز خمسة كيلوغرامات و935 غراما من المخدر نفسه.

وأضاف المصدر ذاته، أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك في انتظار تقديمها أمام العدالة.

وأشار إلى أن هذه العملية تأتي في إطار الجهود التي تبذلها مصالح المديرية العامة للأمن الوطني لمكافحة الظاهرة الإجرامية، خاصة تهريب المواد المخدرة على الصعيد الدولي.