أوقفت ولاية أمن الدار البيضاء، مساء أمس الثلاثاء، موظف أمن برتبة مقدم شرطة، يعمل بمنطقة الحي الحسني، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالارتشاء.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أنه حسب المعلومات الأولية للبحث، فإن الشرطي الموقوف يشتبه في طلبه مبلغا ماليا من إحدى السيدات بدعوى التوسط لفائدة قريبها المعتقل في قضية تتعلق بالتزوير واستعماله، لازالت في مرحلة البحث التمهيدي.

وقد تم، حسب المصدر نفسه، الاحتفاظ بالشرطي المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث، الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة