أوقف المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع لمديرية مراقبة التراب الوطني، عنصرا متقاعدا من القوات المساعدة بقلعة السراغنة للاشتباه في ربطه اتصالات مع عناصر من "داعش".

وحسب ما ذكرته مصادر إعلامية متطابقة فإن المتهم تم إيقافه متلبسا بربط اتصالات مع عناصر من تنظيم ما بات يعرف بـ" الدولة الإسلامية في العراق والشام".

وأكدت المصادر ذاتها أن المكتب المركزي للأبحاث القضائية تعقب المتهم لشهور من الاشتباه في اتصالات قبل أن يتم إيقافه.7

وسبق للمصالح الأمنية أن اعتقلت طالبا بنفس المدينة أتهم بالتورط في تجنيد وتهجير مجموعة من المواطنين للقتال مع الجماعات "الجهادية" بسوريا والعراق.