بديل ــ الرباط

أحال المدير الجهوي للصحة طبيبة تعمل بمستوصف صحي بالقنيطرة، على لجنة تأديبية أصدرت قرارا بتوقيفها لمدة أربعة أشهر دون مرتب، عقابا لها على فضحها ملفات فساد بقطاع الصحة بالقنيطرة، وإرسالها تقارير إلى الوزارة الوصية حول مجموعة من الممارسات "المخلة بضوابط المهنة، وتفشي مظاهر الفوضى والعشوائية"، محملة بعض مسؤولي قطاع الصحة مسؤولية ما تعيشه مختلف المراكز الصحية من "فساد وسوء تدبير".

وأكدت مصادر مطلعة، أن المدير الجهوي للصحة قرر، بناء على بحث تمهيدي قام به المندوب الإقليمي للقطاع، إنزال "عقوبات تعسفية" في حق الطبيبة عوض فتح تحقيق حول "الخروقات والتجاوزات الخطيرة التي جاءت على لسانه"ا، والتي أكدت فيها وجود ممارسات وصلت إلى حد استعمال لقاحات "مشكوك في سلامتها"، بعد تركها لأزيد من 66 ساعة خارج أجهزة التبريد، بحسب ما أوردته يومية الأخبار في عددها ليوم الأربعاء 7 يناير.