بديل ـ الرباط

أوقفت عناصر الدائرة الأمنية العرفان بالرباط، شرطيا يشتغل بالمنطقة الأمنية الأولى بالمحيط، بعدما أضرم النار الأحد الماضي في خليلته بسلا، مخلفا إصابات بالغة من الدرجة الثالثة في جسدها.

وأمر الوكيل العام للملك الشرطة القضائية بسلا، بوضع المتهم رهن الحراسة النظرية رفقة أفراد من عائلته وموظف نقل المصابة على متن سيارته إلى المستشفى العسكري.

وحسب يومية "الصباح" التي أوردت الخبر في عددها ليوم الخميس 13 نونبر، فإن رجل الأمن كان على علاقة غير شرعية مع خليلته، وبعدما نشب بينهما خلاف، أضرم النار في جسدها، باستعمال مادة حارقة "دوليو"، وقام بنقلها إلى المستشفى العسكري بالرباط، وبعدما رفض الأخير تقديم العلاجات الضرورية إليها، نقلها للمرة الثانية إلى المركز الاستشفائي الجامعي ابن سيناء بالرباط.