بعد التوقيف الذي طال الأستاذين المكونين بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بالجديدة، أحمد بلاطي ومصطفى الريق، تم توقيف أستاذ ثالث بالدار البيضاء، لنفس الأسباب.

وأكدت التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين، أنه تم "توقيف الأستاذ الباحث، سالم تالحوث، الذي يعمل مكونا بالمركز الجهوية لمهن التربية والتكوين درب غلف، بالدار البيضاء، بسبب دعمه لقضيتهم".

مركز

يشار إلى أن مراكز التكوين المعنية، كانت قد أوقفت الأستاذين مصطفى الريق وأحمد بلاطي عن العمل مؤقتا يوم الجمعة(8أبريل)، وعرضتهما على المجلس التأديبي، بسبب ملف الأساتذة المتدربين.