تمكنت مصالح المديرية العامة للأمن الوطني، على امتداد شهر يوليوز من السنة الجارية، من توقيف 42 ألف و806 أشخاص للاشتباه في تورطهم في ارتكاب أفعال ذات طبيعة جنائية. وذلك في إطار الجهود المبذولة لمكافحة الجريمة بمختلف صورها وأشكالها.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أمس الأربعاء، أن هذه الحصيلة تشمل ما مجموعه 29 ألف و765 شخصا في حالة تلبس بارتكاب مختلف الجنح والجنايات، من بينهم 2974 شخصا من أجل ارتكاب أفعال إجرامية ماسة بالسلامة الجسدية للأشحاص، فيما بلغ عدد الموقوفين على خلفية جرائم تمس بالممتلكات 2328 شخصا على الصعيد الوطني.

كما تضمنت هذه الحصيلة، حسب البلاغ، توقيف 13 ألف و41 شخصا يشكلون موضوع مذكرات بحث صادرة عن السلطات القضائية المختصة، من بينهم 3118 شخصا من اجل ارتكاب جرائم ذات طبيعة اقتصادية ومالية، وكذا 2054 شخصا من أجل جرائم تتعلق بالعنف، مشيرا إلى أن عدد الموقوفين على خلفية التورط في جرائم ماسة بالممتلكات بلغ 1980 شخصا.