على إثر ردود الفعل التي أثيرت حول قضية تنقلات رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، خلال الحملة الإنتخابية، بالعديد من المدن المغربية، كشفت الأمانة العامة لحزب "العدالة والتنمية"، عن وثيقة قالت إنها فاتورة مصاريف الحزب التي همت تلك التنقلات.

وتظهر الوثيقة، المناطق التي زارها بنكيران خلال جولته، في إطار الحملة الإنتخابية ، والمبالغ المالية التي تم أداؤها عن كل رحلة.

وحسب ذات الوثيقة فإن كل تلك التنقلات كلفت الأمانة العامة للحزب القائد للحكومة ما مجموعه 31 مليون سنتيم في أقل من عشرة أيام، علما أن الحزب استفاد من تخفيض قدره 10 في المائة.

وفي هذا السياق كتب مصطفى بابا، الكاتب الوطني لشبيبة حزب "المصباح"، تعليقا مرفوقا بنسخة من الفاتورة على صفحته الإجتماعية:"الذين أزعجتهم المهرجانات الخطابية التي أطرها الأمين العام والتي لاقت إقبالا شعبيا كبيرا لم يجدوا شيئا يقولونه سوى الحديث عن الطائرة التي كان يتنقل بها ابن كيران بسبب كثرة هذه المهرجانات وضيق الوقت ولتزامنها مع أنشطة أخرى كثيرة”.

وأضاف بابا:"منهم من قال كلفت 300 مليون وهناك من قال 600 مليون، لكن لمن يريد الحقيقة ناصعة فالفاتورة أمامه المبلغ هو 31 مليون لكل التنقلات وهي باسم حزب العدالة والتنمية".

وثيقة بنكيران