بديل ـ وكالات

نشر تنظيم "داعش" المتطرف شريط فيديو يوم الثلاثاء 2 غشت على الانترنت، يظهر قطع رأس رهينة أمريكي ثان وهو الصحافي ستيفن سوتلوف، بحسب ما نقل المركز الأمريكي لرصد المواقع الإسلامية "سايت".

 ويظهر الفيديو الذي حمل عنوان "رسالة ثانية إلى أمريكا" الصحافي ستيفن سوتلوف (31 عاما) راكعا على ركبتيه ومرتديا قميصا برتقاليا وإلى جانبه مسلح ملثم يحمل سكينا. وأعلن البيت الأبيض أنه سيعمل على التحقق من صحة الشريط المصور.

وكانت والدة الصحافي الأمريكي المحتجز لدى تنظيم "داعش" شيرلي سوتلوف قد وجهت قبل أيام في شريط فيديو نشرته صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية نداء للإفراج عن إبنها. وظهرت صور لسوتلوف مرتديا زيا برتقاليا في شريط ذبح الصحافي جيمس فولي.

وأعلن البيت الأبيض أنه سيعمل على التحقق من صحة الشريط المصور معربا عن "اشمئزازه" حيال ذلك. وفي الشريط يدين المسلح الملثم الهجمات الأمريكية على تنظيم "الدولة الإسلامية" ويقطع عنق سوتلوف.

وقال المسلح "لقد عدت يا أوباما. لقد عدت بسبب سياستك الخارجية المتغطرسة تجاه الدولة الإسلامية"، في إشارة إلى فيديو سابق يظهر فيه ذبح الصحافي الأمريكي جيمس فولي.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست إنه لم يكن على علم بهذا الشريط قبل بدئه مؤتمره الصحافي المعتاد، إلا أنه أعرب عن تعاطف الإدارة الأمريكية مع عائلة سوتلوف.