من المرتقب أن تشهد مدينة الدار البيضاء حدثا خاصا لمدة شهر كامل، يتمثل في أو مهرجان لـ"البيرة"، أياما قليلة بعد انتخاب القيادي في حزب "العدالة والتنمية" الإسلامي، عبد العزيز العماري، عمدة للعاصمة الإقتصادية.

وستتخل هذا المهرجان  العديد من الأنشطة التي ستعرفها مجموعة من حانات مدينة الدار البيضاء، ما بين 8 أكتوبر الجاري و8 نونبر المقبل، من أجل الترويج والتعريف بأنواع خمرة "البيرة" التي تنتجها شركة "براسري المغرب".

ومن الممنتظر بحسب البرنامج الذي أعلنته صفحة المهرجان على "الفيسبوك"، أن تعرف أسعار "البيرة" تخفيضات كبيرة في وجه الزبناء المغاربة ومرتادي الحانات التي ستنظم فقرات المهرجان.

يشار إلى أن المغرب وحسب إحصائيات دولية، لازال يتربع على عرش انتاج واستهلاك الخمور في شمال افريقيا والعالم العربي، رغم وصول الإسلاميين إلى الحكم سنة 2011.