بديل ـ شريف بلمصطفى

أصدر المكتب التنفيذي للإتحاد المغربي للصحافة الإلكترونية اليوم بلاغا للرأي العام يستهجن فيه المنع الذي طال الوقفة الذي نظمتها جمعية "الحرية الآن" تضامنا مع صحفيي قناة الجزيرة المدانين من طرف القضاء المصري ، و كذا عبر عن امتعاضه الشديد من تصرفات تعسفية في حق الصحفي "اسماعيل عزام" الذي قامت السلطات بنزع آلة تصويره أثناء الوقفة .

و تدخل الوقفة التضامنية التي نظمها الإتحاد ضمن الحملة الدولية المعروفة ب (FreeAJStaff) حيث عمدت السلطات إلى استعمال القوة لتفريق المتضامنين و قامت بنزع آلة تصوير صحفي جريدة هيسبريس الإلكترونية "اسماعيل عزام" و حذف كل الصور و الفيديوهات المتعلقة بالوقفة في مخافر الشرطة، مما يتناقض مع مقتضيات الدستور الجديد الذي يكفل حرية الصحافة و التعبير .

و طالب الإتحاد وزارتي الإتصال و العدل و الحريات تحمل مسؤوليتها في حماية الصحفيين على اختلاف تلاوينهم ، كما جدد تضامنه اللامشروط مع صحفيي الجزيرة مطالبا السلطات المصرية بإطلاق سراحهم