تعرض تلميذ لتعنيف شديد من طرف أستاذ في ساحة التربية البدنية بإعدادية إبن العربي الحاثمي بتازناخت عمالة ورزازات، مما نتج عنه إصابات متفاوتة الخطورة ونُدوب على مستوى الجسم.

ووفقا لما أكده مصدر حقوقي من المنطقة، في حديث مع "بديل"، فإن "الأستاذ هاجم التلميذ خلال الأسبوع الماضي بطريقة هيستيرية حيث اعتدى عليه بالضرب واللكم مما أدى إلى إصابة التلميذ في أنحاء مختلفة من جسده".

وذكر المصدر، أن والد التلميذ تقدم يوم الخميس 03 نونبر، بشكاية مباشرة موهة لكل من وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بورزازات، و عامل إقليم ورزازات، وكذا النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بورزازات، طالب من خلالها (الشكاية) بـ"معاقبة هذا الأستاذ و التصدي لمثل هذه التصرفات المشينة وغير المقبولة نهائيا".

وأوضح المصدر، أن "العديد التلميذ بذات المؤسسة التعليمية اضطروا إلى الإنقطاع عن الدراسة بسبب تصرفات هذا الأستاذ، الذي عُرف بتعنيفه واعتدائه على تلاميذه في العديد من المناسبات"، مشيرا المصدر "إلى أن هناك حالة استياء عارم بين آباء وأوليا التلاميذ بسبب هذه الإعتداءات المتكررة".

وقال المتحدث، "إن المنطقة جد مهمشة وما يزيد الطين بلة هو عدم اكتراث المسؤولين الجهويين والإقليميين لمثل هذه المشاكل التي قد تكون لها نتائج وخيمة على المسار الدراسي للعديد من التلاميذ في وقت تسعى فيه الدولة إلى محاربة الهدر المدرسي وتحسين ظروف التمدرس".