بديل ــ الرباط

قال الناشط الحقوقي حميد أوشن:''إن عناصر درك الزراردة، بإقليم تازة، اعتقلت صباح الثلاثاء 24 مارس، شخصين أحدهما تلميذ، والآخر جندي سابق، بعد اعتدائهما، مساء الإثنين 23 مارس، على أستاذتين بواسطة أسلحة بيضاء، قبل أن يسلباهما جميع ممتلكاتهما الشخصية.

وأضاف أوشن في تصريح "لبديل"، أن الأستاذتين تفاجأتا بشخصين يعترضان سبيلهما مساء الإثنين 23 مارس، بعد خروجهما من العمل على الساعة السادسة، حيث قاما بتهديدهما بواسطة سكين من الحجم الكبير، قبل أن يسلباهما هواتفهما و حاسوبين متنقلين، بالإضافة إلى بطاقات بنكية، مشيرا أوشن ، إلى أن الأستاذتين قامتا بوضع شكاية لدى السلطات المختصة، لتتمكن عناصر الدرك بعد التحقيقات من وضع يده على الجانيين ويتعلق الأمر بتلميذ قاصر، يتابع دراسته في السنة الثالثة إعدادي، وجندي سابق.

وفي نفس السياق، نظم عدد من التلاميذ والأساتذة صباح اليوم وقفة احتجاجية أمام باب الإعدادية، حضرها حقوقيون عن "الجمعية المغربية لحقوق الانسان".