بعد أن أعلنت وزارة التربية الوطنية، عن تدابير وإجراءات جديدة لمحاربة الغش في امتحانات البكالوريا، نشر تلاميذ مغاربة شريط فيديو على "اليوتوب"، يكشفون فيه عن طرق جديدة يعتزمون استعمالها للغش في الإمتحان الوطني المرتقب.

وحسب ما ظهر في الفيديو، فإن التلاميذ ينوون استخدام رقاقات دقيقة يتم وضعها داخل الأذن، لاستقبال مكالمات وتسجيلات الدروس أثناء الإمتحان، فضلا عن بعض الأجهزة والمعدات الأخرى المخصصة لنفس الغرض.

وكانت وزارة بلمختار قد أكدت أنها ستزود المراقبين والمشرفين على إجراء الاختبارات بأجهزة الكشف عن الهواتف النقالة والوسائط الإلكترونية الأخرى المحظور حيازتها داخل الفضاءات المخصصة للامتحان.

ونبهت الوزارة المترشحات والمترشحين أن "مجرد ضبط حيازة الوسائط الإلكترونية المذكورة داخل فضاء مركز الامتحان أو قاعات اجتياز الاختبارات ، يعتبر غشا يمنع على إثره المترشح من مواصلة اجتياز الامتحان، ويعرض على أنظار لجنة لتحديد العقوبة التأديبية في حقه والتي قد تصل إلى حد المنع لسنوات من الترشح لاجتياز امتحانات البكالوريا".