يساهم حوالي 147 ألف عامل مغربي، في إنعاش النظام الضريبي الايطالي، بمبلغ يصل الى حوالي مليار و 643 مليون أورو.
وأوضح تقرير، نشره "مركز البحوث الإيطالي والدراسات المتخصصة حول الهجرة"، "أن عدد المغاربة الذين يعيشون في ايطاليا، بلغ أزيد من 449 ألف ( 45.9 في المائة منهم من الاناث)، وهو ما يمثل 9 بالمائة من السكان الاجانب المقيمين في إيطاليا.

واضاف المصدر، أن حوالي 217 371 من السكان ذوي الأصول المغربية يشتغلون، أي بنسبة 6.1 بالمائة من مجموع العمال الأجانب.

وذكر التقرير، أن 80.1 في المائة من المغاربة، يعملون في مختلف القطاعات الاقتصادية، لا سيما في مجال الخدمات (52.8 في المائة) والصناعة (40.3 في المائة)، والزراعة (6.9 في المائة)، ويصنف 38.8 في المائة العمال المغاربة، ضمن فئة العمال غير المؤهلين.

في مجال آخر، يشير المعهد إلى أن ما يقرب من 60 ألف من الشركات مملوكة من قبل المغاربة، أي 15.2 بالمائة من الشركات التي يديرها أجانب. وتتركز أساسا في القطاع التجاري (74،1 في المائة)، وفي البناء (13.5 في المائة).

ويقدر عدد المغاربة في المؤسسات التعليمية 102 ألف و 505 طالبا، وهو ما يمثل حصة 12.6 في المائة من الطلبة الاجانب في البلاد. من جهة أخرى ، هناك اتجاه جديد للمرة الأولى منذ 20 عاما، وهو ارتفاع هجرة الايطاليين الى الخارج مقارنة مع نسبة المهاجرين الراغبين في الاستقرار في إيطاليا.

وبحسب التقرير، فإن عدد الايطاليين الذي غادروا الى الخارج زاد ب 155 ألف مقارنة بسنة 2014، في حين لم يرتفع عدد الأجانب المقيمين على الأراضي الإيطالية بأكثر من 92 ألف مهاجر.