لازالت التقارير الدولية تحمل أخبارا غير سارة لحكومة عبد الإله بنكيران، حيث حل المغرب ضمن دول العالم الأكثر فسادا، باحتلاله ﻟﻤﺮﺍﻛﺰ ﻣﺘﺄﺧﺮﺓ.

وبحسب ما ذكرته "منظمة الشفافية العالمية"، في أحدث تقرير لها فإن المغرب تساوى مع مصر والجزائر في معدل الفساد بحسب المنظمة واحتلت هذه الدول المركز88.

وذكرت المنظمة، أن أكثر من 6 مليارات نسمة عبر العالم يعيشون في دول يتفشى فيها الفساد بشكل أو بآخر، حيث لوحظ أن الدول التي تنتشر فيها النزاعات والاضطرابات والدكتاتوريات هي من بين أكثر الدول فسادا، وأقلها أمنا أيضا.

وحلت دول عربية عدة بين الدول الأكثر فسادا والأقل أمنا، فجاءت الصومال في المركز الأخير من حيث الشفافية، أي أنها أكثر الدول فسادا، واحتلت المركز 167 متساوية في ذلك مع كوريا الشمالية.

وفي المركز قبل الأخير، جاءت أفغانستان واحتلت المركز 166، بينما احتلت السودان المركز 165، وسبقتها مباشرة دولة جنوب السودان، الدولة المستقلة المعلنة حديثا واحتلت المركز 163، متساوية مع أنغولا، وحلت قبلها ليبيا والعراق اللتان تعانيان نزاعات متعددةحيث جاءتا في المركز 161، فيما حلت اليمن وسوريا، في المركز 154 بين الدول الأكثر فسادا.

وبالمقابل احتلت تونس المركز 76، ثم سلطنة عمان ﺍﻟﺘﻲحلت ﻓﻲ المركز 60 بينما جاءت الكويت في المركز 55 والبحرين (50) والسعودية (48) والأردن (45) والإمارات (23) وقطر (22)، والدولتان الأخيرتان من بين الدول المتقدمة على سلم الشفافية والأقل فسادا.

أما الدول الأكثر شفافية وتكاد تخلو من الفساد، فهي الدنمارك التي حلت أولا، وتبعتها فنلندا في المركز الثاني والسويد ثالثة، ثم نيوزيلندا في المركز الرابع، وهولندا خامسة والنرويج سادسة، وتلتها سويسرا وسنغافورة وكندا وألمانيا على الترتيب.