وصل عدد المتابعين بتهمة ترويج المنشطات وسط رياضيي الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى إلى ثمانية أشخاص، من المنتظر أن يتم عرضهم الاثنين المقبل على أنظار المحكمة الابتدائية بسلا.

وبحسب ما أوردت يومية "أخبار اليوم"، فإن الشبكة تضم عسكريا من درجة مراقب، وعداء سابقا بالفريق العسكري، وممرضا في مصحة للقصور الكلوي بسلا، مريضا مصابا بالقصور الكلوي، وثلاثة أشخاص آخرين يتاجرون في المنشطات، بالإضافة إلى زوجة أحدهم.

ووفق مصادر اليومية، فقد صرح أحد العدائين المعروفين، لعناصر المركز القضائي للدرك الملكي بسلا، الذي يشرف على التحقيق في القضية، بأنه يتعاطى منشطات يزوده بها لاعب سابق بالفريق العسكري.