بديل- الرباط

علم "بديل" من مصادر محلية، أن "الشيء المجهول" الذي لفظه شاطئ أصيلة، صباح الجمعة 11أبريل، وظل محجوبا عن الجمهور، بفعل حصار السلطات، يتعلق بمدفع قديم، كان مدفونا تحت رمال الشاطئ.

وكان  الأمن قد طوق بشدة شاطئ مدينة اصيلة، منذ صباح الجمعة 11 أبريل، لمنع السكان المتوافدين على المكان، من معاينة "شيء مجهول" لفظه شاطئ المدينة.

وحاول عدد من الجمهور اختراق الحاجز الأمني لإكتشاف ما يجري غير ان السلطات الأمنية حالت بينهم وبين ذلك.