بديل- عن كووورة

واصل الرجاء البيضاوي وصيف بطل المغرب نتائجه المتواضعة بعد أن سقط في فخ التعادل من دون أهداف أمام أولمبيك خريبكة في افتتاح الجولة السابعة بالدوري المغربي للمحترفين، حيث اضطر الفريق البيضاوي لإجراء مباراته بملعب أكادير لخضوع ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء لإصلاحات.

وكان الرجاء يمني النفس بتجاوز الخسارة المذلة التي تعرض لها في الجولة السابقة أمام حسنية أكادير 5/3، غير أنه فشل في تسجيل الفوز، رغم أن المدرب جوزيه روماو أجرى مجموعة من التغييرات بعد أن أدخل كل من رشيد السليماني وأحمد شاكو وعلي بامعمر وسيلفر كأساسيين.

وعرف أولمبيك خريبكة كيف يسد جميع المنافذ على لاعبي الرجاء ، بسبب الأسلوب الدفاعي الصريح الذي نهجه المدرب أحمد العجلاني.

ورغم الحضور الجيد لأولمبيك خريبكة، إلا أن الرجاء ضيع مجموعة من الفرص عير مويتيس وصلاح الدين عقال ويحيى كيبي.

وبتعادلها في هذه المباراة، فقد حافظ كل من الرجاء وأولمبيك خريبكة على مركزهما الثالث برصيد 11 نقطة.