احتشد العشرات من ساكنة مدينة سيدي سليمان أمام مقر عمالة ذات المدينة للتظاهر، تعبيرا عن دعمهم للأساتذة المتدربين في مطالبهم الداعية لإسقاط المرسومين الوزاريين اللذين يفصلان التكوين عن التوظيف ويقلصان المنح.



سيدي سليمان أساتذة

وحسب ما نقله لـ"بديل" مصدر محلي، "فقد نظمت هذه التظاهرة ضمن يوم نضالي تضامني مع الأساتذة المتدربين ، شمل إضرابا عن الطعام لمدة 12 ساعة بمقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، بسيدي سليمان، وانتهى بهذه الوقفة الاحتجاجية، بعد أن دعت إليه التنسيقية المحلية بمدينة سيدي سليمان للتضامن مع الأساتذة المتدربين".

12665632_928263343888289_753494252_n سيدي سليمان

وأضاف مصدر "الموقع"، " أن هذه التظاهرة شارك فيها العديد من النشطاء الحقوقيين والجمعويين، والطلبة ونشطاء حركة 20 فبراير، ورددت خلالها شعارات مطالبة للحكومة بتلبية مطالب الأساتذة والكف عن استهداف المدرسة العمومية، وأخرى نددت بالسياسات التي تنهجها الحكومة والتي سماها المتظاهرون باللاشعبية".

سيدي سليمان أساتذة

كما أكد المصدر، "أن التنسيقية الداعية لهذه التظاهرة أكدت استمرارها في دعم مطالب الأساتذة المتدربين، ودعت إلى الحضور المكثف في المسيرة المحلية التي يرتقب تنظيمها يوم الخميس 4 فبراير الجاري، التي تندرج ضمن البرنامج النضالي الثالث للتنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين".

أساتذة أساتذة

وكان الأساتذة المتدربون قد سطروا برنامجا نضاليا ثالثا يمتد طوال ثلاثة أسابيع، ويتضمن مجموعة من الأشكال النضالية المتنوعة محليا ووطنيا، أبرزها "دعوة جميع تنسيقيات ولجان دعم ملف الأساتذة المتدربين إلى وقفات أو مسيرات يوم الخميس 4 فبراير الحالي، وكذا مسيرات جهوية بمعية العائلات".