بديل ــ توفيق منعم

إعتقلت المصالح الأمنية نهاية الأسبوع الماضي، بمدينة تطوان، مشتبها به ثالث على خلفية قضية إحراق فرنسي داخل شقته الواقعة بمرتيل.

المشتبه به الثالث الذي تم توقيفه يوم السبت 5 أبريل الجاري، ينحدر من مدينة مراكش، ويبلغ من العمر 21 سنة، ويتابع تكوينه بمعهد الفندقة بالفنيدق، حيث كان على علاقة بالفرنسي، بعد أن كان يرافقه في رحلات بحرية على متن يخت صغير في ملكية الهالك.

وجاءت عملية الإعتقال بعد إجراء انتداب لدى شركة الاتصالات، حيث تم جرد المكالمات الصادرة من هاتف الضحية والواردة عليه، ما قاد إلى العثور على الرقم الهاتفي للمعنيين.

وكانت مصالح الأمن بمدينة تطوان قد عثرث، في وقت سابق، على جثة متفحمة لفرنسي، يبلغ من العمر 77 سنة، داخل شقته الواقعة بمرتيل، و أثناء التحقيقات الاولية التي أجرتها الشرطة القضائية، تبين أن الهالك كان معروفا لدى سكان الحي بـ"شذوذه الجنسي".

وكانت عناصر الامن،  قد إعتقلت في وقت سابق متهمين، بناء على تحريات مكثفة أفضت إلى وجود احتمال تورطهما. حيث تعلق الأمر بـ (صابر.ع) و(حسين.ش) البالغين من العمر 26 سنة، والمنحدرين من مدينة مرتيل، حيث مازالا معتقلين على على خلفية القضية.