بديل ـ الرباط

في تطور خطير قضية التحرش الجنسي، التي زلزلت أركان ولاية أمن القنيطرة، الأسبوع المنصرم، وجه الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بالقنيطرة، أمس، استدعاء إلى رئيس المنطقة المعفى من مهامه، للمثول أمامه على خلفية القضية نفسها، حيث من المرجح أن يكون الوكيل العام قد استمع، صباح اليوم، لأقوال زوجة المشتكية، المهددة بالملاحقة القضائية من أجل جنحتي الوشاية الكاذبة والتبليغ عن جريمة تعلم بعدم حدوثها.

ونقلت "المساء"، في عددها ليوم الخميس 12 شتنبر،  عن مصادرها، أن دائرة التحقيقات اتسعت لتشمل مسؤولين أمنيين آخرين، ورد ذرك اسمهم على لسان العربي رفيق، رئيس المنطقة الإقليمية، الذي اتهمت زوجته الوالي عبد الله محسون بالتحرش بها.