قال حسن اليوسفي، رئيس فرع "المركز المغربي لحقوق الإنسان" بتيفلت إن صاحب سوابق عدلية وجه لأخيه طعنات بسكين إلى عدد من أطراف جسمه، دون أن تكون بينهما أي عداوة ولا حتى معرفة مسبقة، موضحا أن أخاه لا زال يوجد في حالة خطيرة بعد أن سُلمت له شهادة طبية تتبث العجز في مدة أربعين يوما.

أكثر من هذا، قال اليوسفي لموقع "بديل" إن الشرطي الذي ورد اسمه في البيان السابق حول ما تعرض له تلميذ على يده بحسب نفس البيان، التقاه في الشارع العام وخاطبه بالقول: "غادي نوريوا لدين مك.. غاديين نسيفطوك للجنايات"، مؤكدا اليوسفي على توفره على شهود عاينوا وسمعوا هذا التهديد.

أغرب من ذلك، قال اليوسفي إنه توصل اليوم باستدعاء من طرف الشرطة على خلفية شكاية تقدم بها ضده سجين مُدان بعشر سنوات يتهمه فيها بتحريض رجال الأمن ضده، ساخرا اليوسفي من هذه الشكاية بحجة أنه لو كان يحكم في الشرطة لنجا هو بنفسه من اعتداء بعض عناصرها عليه.

وقال اليوسفي إنه سيدخل في اضراب مفتوح عن الطعام أمام البرلمان، قبل المطالبة بإسقاط الجنسية المغربية عنه، إذا لم يجر انصافه وشقيقه ضد المعتدي عليه وضد الشرطي الذي يهدده.

وفي وقت ظل فيه هاتف رئيس مفوضية الشرطة يرن لأكثر من مرة دون رد، قال رئيس الأمن الإقليمي بالخميسات، التابعة له مفوضية تيفلت، "أنا فماخباريش، أنا كونجي، وهادشي غير كذوب هل البوليس سيقومون بشيء دون مراقبة ولا قضاء هذا فقط كلام خاوي".

وكان موقع "بديل" قد نشر، بِناء على بيان صادر عن "المركز المغربي لحقوق الانسان" بيانا يتحدث فيه عن تعرض تلميذ "للضرب" على يد شرطي قبل "الإغماء عليه" داخل مفوضية الأمن، ليتوصل الموقع ببيان صادر عن الإدارة المركزية للمديرية العامة لإدارة الأمن الوطني تنفي فيه أن يكون التلميذ تعرض لأي اعتداء ولا حالة إغماء، قبل أن يتوصل الموقع مجددا ببيان صادر عن نفس المركز، مرفوقا بصور تظهر آثار ضرب على جسم التلميذ وشهادة طبية تؤكد العجز في مدة 21 يوما.

اعتداء على مواطن بتيفلت (9) اعتداء على مواطن بتيفلت (8)  اعتداء على مواطن بتيفلت (6) اعتداء على مواطن بتيفلت (1) اعتداء على مواطن بتيفلت (2) اعتداء على مواطن بتيفلت (3) اعتداء على مواطن بتيفلت (4) اعتداء على مواطن بتيفلت (5)