بلغ عدد المغاربة الذين تسجلوا في نظام الضمان الاجتماعي بإسبانيا إلى غاية متم أكتوبر الماضي ما مجموعه 209 ألف و67 شخصا.

وكشفت إحصائيات رسمية، اليوم الخميس(17نونبر)، أن المغاربة لا زالوا يحتلون المرتبة الأولى من حيث عدد العمال الأجانب من خارج الاتحاد الأوروبي المسجلين في منظومة الضمان الاجتماعي بإسبانيا.

وأضاف المصدر ذاته أن الصينيين جاؤوا في المرتبة الثانية من بعد المغاربة بما مجموعه 96 ألف و616 منخرط في نظام الضمان الاجتماعي، متبوعين بالإكوادوريين ب68 ألف و583 منخرطا. وتابع أن عدد العمال الأجانب المسجلين في الضمان الاجتماعي بإسبانيا إلى غاية متم أكتوبر الماضي بلغ 1 مليون و733 ألف و626 منخرط، أي بزائد 99 ألف 982 منخرط، مشيرا إلى أن هذا الرقم هو الأعلى منذ أكتوبر 2007.

وأوضح أن 998 ألف و658 منخرط ينحدرون من بلدان من خارج الاتحاد الأوروبي، مقابل 734 ألف و968 شخصا من بلدان الاتحاد، وأن 958 ألف و446 من العمال الأجانب ذكور و775 ألف و180 إناث.

وبحسب أرقام المرصد الدائم للهجرة، التابع لوزارة الشغل والضمان الاجتماعي، فإن عدد المغاربة المقيمين بشكل قانوني في إسبانيا بلغ، إلى غاية فاتح يناير 2015، نحو 766 ألفا و622 شخصا، بتراجع بلغ 0,5 بالمائة مقارنة ب2014.

ويشكل المغاربة، بذلك، أكبر جالية أجنبية من خارج الاتحاد الأوروبي مقيمة بشكل قانوني هذا البلد الابيري.