بديل ــ العربية.نت

اعتبر مكتب المدعي العام التركي في العاصمة أنقرة، الأنباء التي تناقلتها وسائل إعلام محلية تركية، حول وجود خطة للقيام بعملية اغتيال، تستهدف سمية أردوغان، ابنة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بمثابة بلاغ يجيز فتح تحقيق مباشر، للوقوف على صحة تلك الادعاءات، وفقا لوكالة الأناضول التركية.

وبدأت النيابة العامة في أنقرة، إجراء تحقيقات على خلفية أنباء تناقلتها بعض وسائل الإعلام، وأفادت بوجود خطّة تهدف للقيام بعملة اغتيال ضد سمية أردوغان.

يشار إلى أن بعض الصحف المحلية، نشرت أنباء أفادت وجود خطة تهدف لاغتيال ابنة الرئيس التركي، وذلك قبيل الانتخابات العامة، التي ستشهدها تركيا في 7 يونيو المقبل.

وأثبتت وحدة الاستخبارات التركية بعد فحص مجموعة من الرسائل القصيرة عن خطط لاغتيال سمية أردوغان، قبل الانتخابات البرلمانية القادمة، بهدف إبعاده عن المشهد السياسي بحسب ما ذكرته صحيفة "يني شفق" التركية.