بديل- الرباط

حظيت الحكومة العراقية الجديدة برئاسة حيدر العبادي بترحيب دولي بعد نيلها الثقة من البرلمان العراقي في وقت سابق الاثنين.

فقد أشاد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بتشكيل الحكومة العراقية الجديدة، ودعا القادة العراقيين إلى التوافق بشأن الحقائب الشاغرة في التشكيلة الوزارية دون تأخير، معتبراً تشكيل الحكومة خطوة إلى الأمام نحو الاستقرار السياسي في العراق.

كما رحب الرئيس الأميركي، باراك أوباما، بتشكيل الحكومة العراقية وجدد دعم بلاده للعراق، وفقاً لما ذكره البيت الأبيض.

وفي اتصال هاتفي مع العبادي، أكد أوباما أن واشنطن ستدعمها في حربها ضد التنظيمات المتشددة، مضيفاً أنه اتفق مع العبادي على أهمية اتخاذ خطوات ملموسة لتحقيق تطلعات الشعب العراقي.

كما رحب وزير الخارجية الأميركي جون كيريبحسب ما نشرته موقع" سكاي نيوز عربي" بتشكيل الحكومة العراقية الجديدة برئاسة العبادي، واعتبرها خطوة أساسية لمواجهة ما يعرف بـ"تنظيم الدولة".

وكانت الحكومة العراقية الجديدة أدت اليمين الدستورية، الاثنين، بعد أن نالت ثقة البرلمان، الذي صادق على التشكيلة الحكومية، التي خلت من مرشحي حقيبتي الدفاع والداخلية.

كما صوت البرلمان على اختيار رئيس الحكومة السابق نوري المالكي والرئيس السابق للبرلمان أسامة النجيفي وزعيم القائمة الوطنية إياد علاوي نواباً لرئيس الجمهورية.