بديل ـ رويترز

قالت فايننشال تايمز لمؤشرات الأسواق يوم الاثنين إنها خفضت تصنيفها للمغرب من سوق ناشئة ثانوية إلى سوق مبتدئة بسبب استمرار تراجع السيولة.

وتقسم فايننشال تايمز الأسواق الناشئة إلى متقدمة وثانوية على أساس الدخل والبنية التحتية للسوق.

ومازالت السوق المغربية مصنفة كسوق مبتدئة وفقا لشركة مؤشرات الأسواق المنافسة ام.اس.سي.آي.

وقالت فايننشال تايمز إنها وضعت السوق الفلسطينية على قائمة المراقبة لاحتمال إدراجها على مؤشر الأسواق المبتدئة.

ورفعت فايننشال تايمز الأرجنتين من مؤشر الأسواق المبتدئة بسبب ما قالت إنها قيود رأسمالية صارمة وأعطتها وضع "سوق غير مصنفة".

وتسري التعديلات من يونيو حزيران المقبل وهي جزء من مراجعة سنوية لتصنيفات الدول.