بديل ـ الرباط

قررت المحكمة الإيتدائية بأصيلة صباح الخميس 8 ماي تاخير محاكمة النائب الاول لرئيس بلدية أصيلة عبد العزيز الجباري الى غاية 6 يونيو القادم. لفسح المجال امام هيئتي الدفاع للاطلاع على الملف واستدعاء المصرحين والشهود.
وتخلف الجباري عن الحضور ونابت عنه هيئة دفاع تتكون من النقيب عبد السلام البقيوي و اغريدة ووجمال الدين كرمون من هيئة المحامين بطنجة فيما ناب عن المشتكي والمتهم جمال الذهبي كل من الحبيب حاجي من هيئة تطوان، ومحمد طارق السباعي من هيئة المحامين بالرباط.
كما تخلف المتهم الثاني ابراهيم بنادي وعدم توصله لجهل المحكمة بعنوانه الجديد. كما تخلف الشاهين محمد بكار ووالد مصطفة بكار والمصرح عبد الله الكعبوري.
ويتابع المتهمون بالفصول 540و251و248و129 من القانون الجنائي. بتهم النصب والارتشاء وعرض رشوة والمشاركة في الارتشاء
ولوحظ حضور عدة محامين حقوقيين في هذه المحاكمة فالحبيب حاجي رئيس جمعية الدفاع عن حقوق الانسان ومحد طارق السباعي رئيس الهيئة الوطنية لحماية المال العام اللذان يترافعان عن المتهم والمشتكي جمال الذهبي فيما يترافع عن المحامي عبد العزيز الجباري كل من النقيب السابق لهيئة المحامين بالمغرب وقبلها بطنجة الى جانب الحقوقي جمال الدين كرمون.
وتابع وكيل الملك كل من عبد العزيز الجباري وابراهيم بنادي وجمال الذهبي بناءا على الشكاية التي وجهها جمال الذهبي المشتكي جمال الذهبي ضدهما ليفاجأ المشتكي بكونه أصبح متهما في القضية، وسبق لقاضي التحقيق ان امر باعتقاله قبل ان يتبين له انه صاحب الشكاية ويطلق سراحه بعد7 ساعات من السجن بالسجن المحلي بأصيلة. وتتعلق الشكاية بالنزاع حول رخصة كشك على شاطئ أصيلة.
فبعد سنتين من الشكاية التي وجهها المحامي لحبيب حاجي نيابة عن جمال الذهبي تم تحريك المتابعة بصعوبة كبيرة لكون النائب الاول لرئيس بلدية أصيلة يشتغل كمحام بهيئة طنجة.
يشار الى أن المحاكمة عرفت حضور عدد من الوجوه الحقوقية بالمدينة.