بديل- المختار العروسي

أجل قاضي محكمة الإستئناف صباح يومه الثلاثاء 8 يوليوز، عملية الإستماع الى القيادي بحزب الإشتراكي الموحد" حميد مجدي"،على خلفية التعرض المرفوع الذي قدمه هذا الأخير ضد الحكم الغيابي الصادر عن المحكمة الاستئنافية بورزازات بتاريخ 6 يونيو 2014 و القاضي بسنة حبسا نافذا و غرامة نافذة قدرها 500,00 درهم،و و بستة أشهر حبسا نافذا و 500,00 درهم غرامة نافذة في حق الرفيق بوسلهام نصري،من أجل التهديد و إحداث أضرار منقولة للغير.

و جدير بالذكر أن" حميد مجدي " سوف يعرض يوم 10 يوليوز 2014 الى جانب، محمد مودود عضوي مكتب الاتحاد المحلي" للكدش" بورزازات و عدد من العمال الكونفدراليين أمام المحكمة الإبتدائية بورزازات للنطق بالحكم في الملف، المتابع فيه بتهمة عرقلة حرية العمل و إلحاق خسائر مادية بمال منقول الغير و السب غير العلني و فق الفصول: 288 و 400 و 401 من القانون الجنائي و المادتين 16 و 18 من قانون قضاء القرب" و ذلك بناء على شكاية تقدم بها صاحب فندق دار الضيف.