بديل ـ رويترز

هاجم عناصر من جماعة "بوكو حرام" الإسلامية المتطرفة الأحد منزل نائب رئيس وزراء الكاميرون أمادو علي وخطفوا زوجته وقتلوا ثلاثة أشخاص على الأقل، حسب قال وزير الإعلام في الكاميرون.

 

وخطف زعيم ديني محلي يعرف باسم سيني بوكار لامين أو لاميدو أيضا في هجوم منفصل على منزله.

وقال الوزير عيسى تشيروما لرويترز عبر الهاتف "يمكنني أن أؤكد تعرض منزل أمادو علي نائب رئيس الوزراء في كولوفاتا إلى هجوم وحشي من مقاتلي بوكو حرام". وأشار إلى أن ثلاثة أشخاص على الأقل قتلوا في الهجوم.

وأضاف "للأسف أخذوا زوجته. هاجموا أيضا مقر سكن لاميدو (الزعيم الديني المحلي) وخطف أيضا."